The Human Spider

Not Just another Blog

عم حسن .. سائق التاكسي!!!

سألني سائق التاكسي – وهو رجل كبير عرفت أنه تجاوز السبعين واسمه عم حسن-: حضرتك صحفي؟

قلت له: أيوه.

قال لي: هو الصحفيين ساكتين ليه على اللي بيحصل في البلد؟! شايف المحاميين والصيادلة رجالة

قاطعته: احنا مش ساكتين يا عم حسن .. كل يوم الجرايد بتكتب عن الفساد والفاسدين وبتكشف عن قضايا إهدار وسرقة مال عام وتعذيب وغيرها .. وبعدين يا عم حسن الصحافة هي اللي دعمت بالنشر قضايا المحامين والصيادلة وسائقي المقطورات ومن قبلهم المعلمين في أزمة الكادر .. الناس هي اللي ساكتة ..

hassan1عم حسن: معلش يا بيه .. أصل مصر صعبانة عليّ قوي .. مصر دي كانت بلد .. بلد بجد .. أنا شفتها في عزّها .. دلوقتي بقت زي حالاتي على باب الله، يوم فيه ويوم مافيش!!

كانت زمان – مش زمان قوي – عندها مصانع وشركات وأراضي .. البلد كان عندها أملاك وبتشغل الناس .. دلوقتي بقت عاملة زي الصنايعي على باب الله .. ده حتى الصنايعي في إيده صنعة!!

hassan2وإنت عارف بقى “الخواجة لما يفلس يدور في دفاتره القديمة” وحكومتنا فلست وعايشة على غرامات المرور وفواتير الميه والكهرباء والضرائب .. وكل ما يحتاجوا فلوس يخترعوا ضريبة جديدة .. والدكتور بطرس غالي – اللهم احفظنا – أبو التفانين .. ممكن في ثواني يفرض ضريبة على الهوا ويحاسبنا بأثر رجعي كمان!! .. ولسه “ياما في الجراب يا حاوي”.

الله يكون في عونهم طبعا .. مصاريفهم كتير “إشي عربيات وحراسات واستراحات ولجان واجتماعات وسفريات … اقرأ باقي المقال لمحمد العيسى في جريدة الأسبوع (عدد 621)

Advertisements

March 8, 2009 - Posted by | قرأت لك

Sorry, the comment form is closed at this time.

%d bloggers like this: